12th مارس 2022
باتريشيا

اختتمت مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي الخميس 10/3/2022 مسارًا تمكينيًا تعلميًا حول توظيف الفنون التشكيلية وإعادة التدوير في تصميم وتنفيذ أنشطة لتعزيز قدرة الأطفال واليافعين/ات على التعبير الإبداعي. حيث استضافت المؤسسة باتريشيا توما، وهي كاتبة ورسامة ألمانية لقصص الأطفال واليافعين/ات، ولديها تجربة طويلة في العمل مع الأطفال والمكتبيين/ات والمعلمين/ات في المدارس والمكتبات حول العالم. 

تضمنت المجاورة الفنية التعلمية والتي امتدت على مدار 7 أيام مجموعة متنوعة من الورشات، شملت صناعة الدمى وصناعة المسارح بأشكال مختلفة وتقنيات درامية وصناعة قصص وغيرها من التمارين الفنية الأخرى، حيث اعتمد قسم كبير من الورشات على إعادة تدوير المواد المختلفة. وأشاد أمناء وأمينات المكتبات في شبكة المكتبات المجتمعية في فلسطين بالمجاورة وأهمية التمارين في مساعدتهم/ن على تطوير أنشطة إبداعية تساعد الأطفال على كسر حاجز الخجل والتعبير الحر والإبداع. يشار إلى أن هذا المسار يأتي ضمن برنامج: "نحو أماكن ثالثة في المكتبات في فلسطين" والذي يهدف لتمكين المكتبات لتكون أماكن ثالثة، وجامعة، وآمنة وإبداعية للأطفال والشباب.